أخبار |

احياء الذكرى السنوية للصرخة في ذمار

احياء الذكرى السنوية للصرخة في ذمار

رشاد الجمالي – ذمار/

نظم منتسبو مكاتب المؤسسة العامة للاتصالات والوحدة التنفيذية للانشاءات والهيئة العامة للزكاة والهيئة العامة للبريد  بمحافظة ذمار  فعالية احياء الذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين للعام 1445ه‍ وتأييدا لخيارات قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي وتدشين الجولة الرابعة من التصعيد دعما واسنادا للشعب الفلسطيني المظلوم.

وفي الفعالية أشار وكيل المحافظة محمد عبدالرزاق إلى أهمية إحياء ذكرى الصرخة التي أطلقها السيد حسين بدر الدين الحوثي وأهداف مشروعه القرآني في النهوض بواقع الأمة وتحقيق رفعتها وعزتها.

وتطرق إلى موقف اليمن في نصرة الشعب الفلسطيني مقارنة بمواقف الدول المطبعة والعميلة لكيان العدو الصهيوني .. لافتاً إلى أهمية استشعار الجميع لمسؤولياتهم في مواجهة أعداء الأمة وتجسيد مضامين مشروع المسيرة القرآنية عملياً في واقع المجتمع.

من جانبه أشار مدير هيئة الزكاة ابراهيم المتوكل في كلمة عن  إلى مفاهيم شعار الصرخة ودلالاته وأهميته لمناهضة قوى الاستكبار ومخططاتها التي تستهدف الأمة في دينها وقيمها وثقافتها.

واستعرض جوانب من سيرة الشهيد القائد ومبادئ مشروع المسيرة القرآنية الذي أطلقه في وقت طغت على الأمة حالة الخضوع لهيمنة قوى الاستكبار العالمي .. داعياً إلى الاقتداء بأخلاق الشهيد القائد وروحيته وصبره وعزمه في سبيل كنصرة المستضعفين ومقارعة المستكبرين.

فيما القيت كلمتين من القاضي احمد المجاهد كلمة بالمناسبة ومحمد حمود رزق عن موظفي هيئة البريد اشارت فيها الى أهمية التمسك بالمشروع القرآني الذي أسسه الشهيد القائد وترسيخ الثقافة القرآنية في وجدان المجتمع وتحصين النشء والشباب من مخاطر الحرب الناعمة والتصدي للمؤامرات التي تحاك ضد اليمن والأمة.

واستعرضا أهمية الشعار ودلالاته ودوره في استنهاض الهمم والعزائم لمواجهة أعداء الأمة طواغيت العصر وأدواتهم.. مشيران إلى التحديات التي واجهها المشروع القرآني

مبينين الى استنهاض الأمة والدفع بها لاتخاذ خطوات صريحة وجادة لمقارعة المشاريع العدوانية وفي مقدمة ذلك نصرة القضية الفلسطينية ونبذ مشاريع التطبيع والخيانة التي تمارس من قبل الأنظمة العميلة.

واشادان بالقوات المسلحة والعمليات العسكرية التي تنفذها القوات دعما واسنادا للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة مباركين إعلان قائد الثورة في المضي نحو المرحلة الرابع من التصعيد في وجه العدو الصهيوني وداعميه.

تخللت الفعالية  قصيدة  شعرية معبرة من صالح الجوفي

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا